مدراء

تعيين طارق هلالي شريك دولي في منتدى الإستثمار العالمي لملائكة الأعمال. ماذا يعني هذا للشركات الناشئة المغربيـة؟

تم تعيين طارق هلالي رئيس الإبتكار والشراكات في “TECHNOPARK Maroc (MITC)“، شريكا دوليا سيمثل المغرب في الجمعية الكبرى لمنتدى الإستثمار العالمي لملائكة الأعمال “World Business Angels Investment Forum”. وفقا لما أعلنه المنتدى.

وسيوفر إدراج المغرب في المنتدى مجموعة واسعة من الفرص للشركات الناشئة المغربية والشركات ذات النمو الكبير. علاوة على فتح الأبواب أمام التنمية الإقتصادية.

حول المنتدى العالمي

المنتدى العالمي هو شريك تابع للشراكة العالمية لمجموعة العشرين من أجل الشمول المالي (GPFI)، وهو ملتزم بالتعاون عالميا لتمكين التنمية الإقتصادية في العالم، من خلال تعزيز الأدوات المالية المبتكرة للشركات الناشئة، ورجال الأعمال والشركات الصغيرة والمتوسطة، وتعزيز المساواة بين الجنسين ومشاركة المرأة في جميع قطاعات الإقتصاد العالمي، وخلق المزيد من فرص العمل والعدالة الإجتماعية.

ويتم انجاز جميع هذه المهمات من خلال مختلف الأطراف والقنوات التابعة له، بحيث يوجد 138 مفوضا ساميا، وأعضاء مجلس الشيوخ، وشركاء دوليين من 79 دولة. بالإضافة إلى 7 مكاتب في 5 قارات، وكلية WBAF للأعمال وأكثر من 50 عضوا من أعضاء هيئة التدريس من 32 دولة، و 5 لجان عمل دولية.

كما أن للمنتدى أيضا صندوق استثمار، وشراكات مع 12 مؤسسة عالمية، واتفاقيات تعاون اقتصادي مع 5 حكومات. ويستضيف المنتدى، الذي يعقد في فبراير من كل عام، ما لا يقل عن 5 مؤتمرات قمة والعديد من الأحداث الأخرى، بما في ذلك مرحلة جمع التبرعات العالمية وحفل جوائز التميز العالمي.

حول الشراكة العالمية من أجل الشمول المالي  GPFI

الشراكة العالمية من أجل الشمول المالي (GPFI) هي منصة شاملة تابعة لمجموع دول مجموعة العشرين، والبلدان المهتمة بالتنمية من خارجه، وأصحاب المصالح المعنيين بمواصلة العمل على الشمول المالي، بما في ذلك تنفيذ خطة عمل الشمول المالي لمجموعة العشرين التي أقرتها قمة مجموعة العشرين في سيول. وتعتبر ملكة هولندا ماكسيما هي الراعي الفخري لـ GPFI.

المصدر
طارق هلالي
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى